Weekly reviews

أهم البيانات والتفاصيل حول خطة ترامب

منذ انتخابات 8 تشرين الثاني نوفمبر لقد قمنا عدة مرات بذكر وعود ترامب: رفع اﻹنفاق المالي، وإعادة اﻹصلاح الضريبي، وتخفيف القيود لبعض القطاعات الخاصة. مع ذلك، فإننا لم نذكر كيف سيؤثر هذا في اﻻقتصاد. وسنعرض لك اﻵن أهم وعوده وتأثيرهم.
اﻹنفاق المالي
الوعد: زيادة اﻹنفاق المالي، والتركيز على البنى التحتية ونظام اﻷمن والدفع، من أجل بناء أمريكا والحرب ضد اﻹرهاب.
التأثير: إن هذا سوف يؤدي إلى النمو اﻻقتصادي ونمو الناتج المحلي اﻹجمالي، والذي سيكون إيجابيا لسوق اﻷسهم. إذا استمرت البلاد بالنمو اﻻقتصاد ومستوى التضخم، فإن الـ FED قد يحتاج إلى رفع نسبة الفائدة من المحافظة على نفس المستوى، والذي سيدعم الدوﻻر مقابل العملات اﻷخرى. وبالنسبة للسلع، فإن هذا سيؤدي إلى حركة للدببة، وكلا الذهب والنفط يستخدم الدوﻻر اﻷمريكي للأسعار، وقوة الدوﻻر يؤدي إلى تراجع المنافسة للمستثمرين عالميا.
اﻹصلاح الضريبي
الوعد للأفراد: تبسيط ضرائب اﻷفراد، ورفع مستوى الحسومات والخصومات، وإلغاء ضريبة الموت، وخصومات مخصصة للعائلات ذو أطفال تحت 13 عام.
الوعد للشركات: تخفيض الضرائب من 35 إلى 15%، باﻹضافة إلى إلغاء الضرائب البديلة والحد اﻷدنى للشركات.
التأثير: إن اﻷفراد والشركات سوف تحصل من النقود والسيولة. وسيستخدم اﻷفراد هذه النقود من أجل اﻹنفاق، والذي سيؤدي إلى نمو اﻻقتصاد ومستوى التضخم. وبالنسبة للشركات، سوف يقومون بإنشاء المزيد من الوظائف والشواغر، باﻹضافة إلى التوسع، والمزيد. إن اﻹصلاح الضريبي يعتبر جيد لسوق اﻷسهم والدوﻻر اﻷمريكي، ومرة أخرى قد يؤثر سلبيا تجاه الذهب والسلع اﻷخرى.
تخفيف القيود والضوابط
الوعد: إلغاء القوانين الغير ضرورية، والتي قد تمنع من التوظيف وإنشاء الشواغر، وﻻ تدعم المصلحة العامة واﻷمن. ويريد ترامب إلغاء Waters of The US Rule قانون المياه اﻷمريكية وخطة الطاقة النظيفة Clean Power Plan من قبل أوباما.

التأثير: تخفيض القوانين والبنود للصناعات، والذي سيؤدي ﻻرتفاع أرباح الشركات، ودعم اﻷسهم وتحسين الحركة التجارية في البلاد. إن قطاع البنوك والقطاع الصناعي يتوقع أن يكون المستفيد اﻷكبر من هذا التخفيف . وقوة الدوﻻر سوف تقوم بالضغط على السلع كنتيجة محتملة.