Weekly reviews

اﻻنتظار لتصحيح تقني للدوﻻر- مؤشر الدوﻻر بالقرب من 100 نقطة

بقيت تحركات اﻷسواق النامية محدودة. بالرغم عدم وجود حركة بيع كبيرة، فإن حركة تحصيل اﻷرباح مستمرة. خلال البارحة، فإن البنوك اﻷوروبية وقطاع النفط والغاز والتكنولوجيا كانت تحت الضغط. إن تداول اﻷسواق اﻷمريكية في مجال ضيق، بالرغم من حركة التعافي خلال الجلسة. وحصلت سوق اﻷسهم على الدعم من خلال رغبة الحكومة اﻷمريكية من دعم اﻻنتاج واﻻجتماعات مع كبار الشركات. مع ذلك، فإن حركة السوق ليست إيجابية.
أوروبا وأمريكا
خلال اليوم، قامت اﻷسهم اﻷوروبية بالتداول بشكل مختلف، وذلك مع انتظار قرار المحكمة العليا البريطانية حول صلاحيات ماي من أجل بريسكيت، واحتمال حدوث بريكسيت قاس أيضا. إن ردة فعل اﻷسواق تجاه كلمة ترامب باﻻنسحاب من TPP كان هادئا أيضا.
وخلال اليوم، فقد كانت البيانات اﻻقتصادية إيجابية بشكل عام، والذي قد يقوم بتعديل الحركة السلبية. وجاء مؤشر النشاط اﻻقتصادي لقطاع الخدمات لشهر كانون الثاني يناير في منطقة اليورو وفرنسا وألمانيا 53.6 و53.9 و53.2 على التوالي، وفي ألمانيا لقطاع الصناعات في 56.5 والمؤشر المركب 54.7، ولمنطقة اليورو للصناعات 55.1.
النفط
قام النفط بالعودة إلى المنطقة 55.55$، وهي المستوى للقناة الحالية للمدى المتوسط 54 - 56.70، وهذا المستوى هو الهدف الحالي حسب شروط السوق. إن السوق سوف تركز هذا اﻷسبوع نحو مخزونات النفط الخام. ونتوقع ان يكون السوق ضمن القناة 54 - 56.70 دوﻻر.
فوركس
خلال اليوم قام الدوﻻر بالتحرك نحو بعض النمو. ونتوقع في اﻷيام القادمة نمو قوة الدوﻻر. وقام مؤشر الدوﻻر باﻻقتراب من المستوى النفسي عند 100 نقطة، وقد يكون هناك نمو تقني. وإنه من غير الواضح إذا كانت الحركة ستكون تصحيح أو نمو في المدى المتوسط. إن العوامل الحالية تشير غلى اﻻحتمال الثاني، آخذين بعين اﻻعتبار هدف المنظم برفع نسبة الفائدة في الشهر القادم. مع ذلك، فإن الصورة التقنية من حركة التصحيح.
بشكل عام
إن حركة اﻷسواق العالمية استمرت بالتماسك. إن تأثير اﻻنتخابات اﻷمريكية ووعود ترامب تتحول اﻵن كمخاوف تجاه التجارة العالمية وسط التوتر المتزايد بين الصين والوﻻيات المتحدة، باﻹضافة إلى المخاوف حول نمو اﻻقتصاد العالمي. إن سوق المعادن قامت بعكس وضع التداول والقلق المتزايد. باﻹضافة إلى ذلك، فإن تحركات الحكومة الجديدة غير واضح بالكامل للسوق، والتركيز متوجه نحو الرئيس الجديد أيضا. حاول دراغي رئيس ECB تهدئة السوق، ووضح استعداد البنك في تطبيق سياسة الدعم حتى نهاية 2018. إن موسم تقرير أرباح الشركات يقدم بعض اﻹيجابية للاعبين اﻷمريكين أيضا. خلال اليوم، فإن التركيز سيكون نحو المحكمة العليا البريطانية، ومبيعات المنازل في أمريكا ونتوقع اليوم أن يكون متقلبا.
chart 01.2017
chart 01.2017
chart 01.2017