Weekly reviews

العيون نحو تنصيب الرئيس اﻷمريكي

خلال البارحة، قامت اﻷسواق اﻷوروبية بالتراجع بشكل وسطي ضمن تماسك حذر. وأغلقت اﻷسوق اﻷمريكية في المنطقة الحمراء أيضا. وقامت اﻷسواق بالتماسك بانتظار تنصيب ترامب وكلمته. وكان هناك حركة بيع كبيرة في عدة قطاعات وسط الشكوك حول الحكومة الجديدة وتحركاتها القادمة. وخلال اليوم الجمعة، فإننا سوف نرى نتيجة ذلك، وفي اﻷيام القادمة فإن السوق سوف تقوم بتحديد حركة التداول للأشهر القادمة.
خلال اليوم، قام اﻷوروبيون بتشكيل حركة إيجابية بعد بداية مختلطة للجلسة. إن نتائج اجتماع ECB قدمت بعض الدعم أيضا، باﻹضافة إلى تراجع اليورو محليا. مع ذلك، فإن حركة التداول ما زالت بانتظار ترامب. ويتوقع المستثمرون سماع تفاصيل حول السياسة النقدية. إن تداول العقود اﻵجلة اﻷمريكية بشكل حيادي.
إن سوق النفط بقيت تحت الضغط. وكما توقعنا لم يكن تقرير IEA إيجابيا، ولم تنجح مخزونات النفط الخام اﻷمريكي بدعم سوق النفط. مع ذلك، فإن مجال الحركة متوسطة المدى تبدو مستقرة (54.20 - 56.70 دوﻻر). نتوقع أن يقوم الدوﻻر باﻻبتعاد عن هذه المستويات خلال اﻷسبوع القادم. إن ممثلين أوبك سوف يجتمعون في عطلة نهاية اﻷسبوع القادمة، ونأمل أن نحصل على بعض اﻹيجابية، وعودة رؤوس اﻷموال إلى مراكز النفط. نتوقع أن تعود عقود النفط الخام إلى المنطقة 55.30 - 55.50$.
إن تداول هذا اﻷسبوع كان متقلب بشكل كبير، وسط مختلف اﻷخبار والعوامل المؤثرة في السوق. إن أجتماع ECB أكدت السياسة الداعمة للمنظم اﻷوروبي، وذلك باستمرار سياسة المنظم الهادئة dovish، وﻻ يوجد مخاوف تجاه مستوى التضخم من قبل اﻷوروبي. وعلى هذه الخلفية فقد كان حركة بيع لليورو، مع تراجع اليورو للمدى المتوسط. وفي الوضع الحالي، فإننا ﻻ نتوقع لزوج يورو/دوﻻر الوصول إلى المستوى المهم 1.0705 38.2Fibo. وفي نفس الوقت فقد كان هناك تراجع للمخاوف حول رفع نسبة الفائدة بشكل حاد في الوﻻيات المتحدة بعد كلمة يلين. إن المخاوف الجديدة خلال هذا اﻷسبوع كان لها تأثير كبير على سوق النفط والسلع. وأهم هذه المخاطر هي: تباطؤ التجارة العالمية وسط ارتفاع التوتر بين الصين والوﻻيات المتحدة حول سوق التجارة الحرة.
chart 01.2017
chart 01.2017
chart 01.2017
chart 01.2017