Weekly reviews

التركيز نحو بيانات العمالة اﻷمريكية، رواتب الغير فلاحين سوف تحدد حركة الدوﻻر

الوﻻيات المتحدة

خلال البارحة قامت أسواق اﻷسهم اﻷمريكية باﻹغلاق باتجاهات مختلفة، وسط حجم كبير من بيانات سوق العمالة، والصورة السلبية لقطاع التجزئة والمفرق لـ 2017 وقوة مؤشر النشاط اﻻقتصادي في قطاعات الخدمات والصناعات الغير تحويلية.
إن التركيز اتجه نحو قطاع التجزئة والمفرق بعد إعلان شركة Macy's خطتها بإغلاق 68 متجر وطرد 10،000 موظف في 2017 وتراجعت أسهمها بـ 14%. وقام دويتشه بانك يوم اﻷربعاء بتخفيض توقعات الأرباح لقطاع المفرق والتجزئة اﻷوروبي، وكان هناك حركة بيع كبيرة خلال اﻷسبوع.

بقي سوق العمالة اﻷمريكي تحت التركيز عالميا: إن بيانات APD الضعيفة للعمالة قامت برفع المخاوف، بالرغم من تدني التوقعات حول العاطلين عن العمل المسجلين. إن بيانات ADP تشير إلى احتمال قيام رواتب الغير الفلاحيين بتخييب آمال السوق، وقد يؤدي هذا إلى حركة جديدة لبيع العملة اﻷمريكية.

بالرغم من ثقة المستثمرون في سياسة الرئيس الجديد، وقدرة ترامب على تسارع نمو اﻻقتصاد. وهناك مخاوف أن السوق تحت ضغط كبير تقنيا، وإن استمرار النمو يبدو إشكاليا من دون حركة تصحيح. إن التركيز اليوم نحو مستوى البطالة ورواتب الغير فلاحين هي التركيز اليوم.

أوروبا وآسيا

إن تداول أغلب أسواق اﻷسهم اﻷوروبية في المنطقة الحمراء، وذلك بعد بيانات اقتصادية ضعيفة في ألمانيا (اﻻقتصاد اﻷوروبي اﻷكبر).

قامت اﻷسواق اﻵسيوية باﻹغلاق في المنطقة الحمراء، وسط تصحيح الدوﻻر اﻷمريكي ونمو العملات اﻵسيوية المحلية.

باﻹضافة إلى ذلك، فقد بقي المستثمرون حذرين بانتظار البيانات اﻷمريكية وتوقعات رفع الفيدرالي نسبة الفائدة خلال العام. وقد تؤدي سلبية البيانات بتغيير الخطة برفع نسبة الفائدة 3 مرات في 2017.

النفط

لم تقم أسعار النفط بإضافة أي إيجابية خلال اليوم، وقام نفط برنت بالتداول عند أدنى قيمة للعام الجديد بالرغم من بيانات EIA اﻷمريكية للمخزونات اﻷسبوعية والتراجع بـ -7.051 مليون برميل، باﻹضافة إلى اﻷخبار حول قيام السعودية بالحد من اﻻنتاج حسب اتفاقية أوبك. إن العقود اﻵجلة لنفط برنت تحاول التماسك عند أعلى قيمة لـ 2016 عند 57$ للبرميل. مع ذلك، فإنه من الواضح أن اللاعبين بانتظار بيانات العمالة اﻷمريكية، وردة فعل الدوﻻر.

فوركس

قام الدوﻻر اﻷمريكي خلال الجلسة اﻵسيوية بالتداول بشكل مختلف. كان هناك محاولة من أجل تصحيح الدوﻻر اﻷمريكي، ولكن لم تكن ناجحة بالكامل. إن نشاط التداول ضعيف بشكل كبير، وذلك خلال بانتظار البيانات الجديدة.