Weekly reviews

وول ستريت بانتظار اﻷسبوع اﻷول لحكومة ترامب

اغلقت المؤشرات اﻷمريكية بنمو في يوم الجمعة على خلفية كلمة ترامب اﻷولى كرئيس للوﻻيات المتحدة. وقد استخدم لغة قوية من أجل تأكيد اهمية حماية المصالح الوطينة خلال اﻻتفاقيات العالمية، ودعم سوق العمالة: "إن حماية مصالحنا سيؤدي إلى قوتنا ونمونا بشكل كبير. سوف سوف ادافع بكل نفس أملكه، ولن أخيب آمالكم". وقد أشار ترامب أيضا إلى حماية الحدود اﻷمريكية ردا على المشككين ومن أجل النجاح في المستقبل العاجل (Dow Jones +0.48%؛ S&P 500 +0.34%؛ Nasdaq +0.28%).

كان هناك نمو للاتصاﻻت والمواد ضمن S&P, وكان المؤشر ضمن أكبر المؤشرات في النمو وأضاف 95 نقطة عند نهاية اﻷسبوع وفي المقدمة Procter & Gamble وMerck. وأنهى Nasdaq بشكل إيجابي أيضا بعد تراجع لـ 5 أيام.

وحسب المحللين فإن السوق بانتظار تحركات ترامب في اﻷيام القادمة تجاه ارتفاع اﻻنفاق، وتخفيض الضرائب وتعديل قانون الشركات وخصوصا لقطاع الصحة والصيدلة. واﻻحتمال اﻷخر هو تراجع السوق في حال عدم اتخاذ أي إجراءات.

لم يكن هناك أي بيانات مهمة في يوم الجمعة باستثناء كلمة الفيدرالي من قبل هاركر وويليامز. وبالنظر نحو تقارير اﻷرباح فقد كان هناك: General Electric وProcter & Gamble والتي كانت أحسن من التوقعات.
إن نتوقع حركة بسيطة في يوم اﻻثنين، وذلك مع عدم وجود اي حدث مهم خلال اليوم، وتحرك المستثمرين بهدوء نحو اﻷصول المحفوفة المخاطر مع إبقاء اﻷنظار نحو ترامب. إن PMI للصناعات التحويلية ومبيعات المنازل في يوم الثلاثاء، ومخزونات النفط الخام من وزارة الطاقة اﻷمريكية في يوم اﻷربعاء، وميزانية تجارة البضائع لديسمبر كانون اﻷول والعاطلين عن العمل المسجلين ومؤشر PMI للخدمات يوم الخميس أيضا, وأخير فإن انتهاء اﻷسبوع فسوف يكون هناك الناتج المحلي اﻹجمالي للربع الرابع وطلبات البضائع المستدامة.
فورت للخدمات المالية - Fort Financial Services
chart 01.2017
chart 01.2017
chart 01.2017

New articles