وول ستريت بانتظار بيانات العمالة اﻷمريكية

كان تداول مؤشرات وول ستريت من دون تحرك واضح يوم الخميس، وذلك بانتظار السوق بيانات العمالة خلال اليوم.
وكان التركيز يوم الخميس نحو تقارير اﻷرباح: Merck بنمو 89 سنت للسهم، وEstee جاء افضل بقليل من المتوقع. ولم يتمكن دويتشه بانك من الربح خلال الربع الرابع للعام الماضي، ونوكيا فاجئت السوق بالنمو وسط قطاع التكنولوجيا، وذلك عن طريق الحد من التكاليف وشراء Alcatel-Lucent أيضا (Dow -0.03%؛ S&P 500 +0.06%؛ Nasdaq -0.11%).
وفي اﻷخبار اﻻقتصادية، فإن العاطلين عن العمل المسجلين تراجعت إلى 246،000 والمتوقع 250،000، وانتاج القطاع الخاص للربع الرابع +1.3% والمتوقع 1.0%. وتكاليف العمالة تراجعت 1.7%.
إن السوق استمرت بتحليل نتائج اﻻجتماع اﻷول للفيدرالي في 2017. إن المنظم اﻷمريكي لم يقم بتغيير نسبة الفائدة، ولكن اشار إلى استمرار نمو اﻻقتصاد. إن نسبة الفائدة عند 0.50% و0.75%.
وفي اليوم الجمعة التركيز نحو رواتب القطاع الخاص ومستوى المشاركة ومستوى البطالة عند 13:30 GMT، والمتوقع عند 175،000 ليناير والمتوقع لمستوى البطالة 4.7%. وعند 14:45 GMT فإن ماركيت سوف بنشر PMI المركب وللخدمات ليناير. إن طلبات المصانع وISM لعمالة الغير صناعي وPMI سوف يكون عند 15:00 GMT. واخيرا سيركز المستثمرون نحو Barker Hughes ومنصات الحفر اﻷسبوعية.
إن الوﻻيات المتحدة كانت تحت التركيز خلال البارحة واجتماع ترمب مع Harley Davidson من أجل شكرهم في ترويج الصناعة اﻷمريكية. مع ذلك، فإن السياسة الدولية قامت بالضغط على اﻷسواق على خلفية بعض اﻷخبار بقيام ترمب باستخدام لغة قوية خلال مكالمة هاتفية مع رئيس المكسيك.
chart
chart
chart