27, سبتمبر 2016

باوند/دوﻻر - تشارت الـ 4 ساعات

لمحة عامة

بقي الدوﻻر الضغط مقابل المنافسين الرئيسين بسبب القرار اﻷخبر للاحتياطي الفيدرالي. باﻹضافة إلى حذر المتداولين تجاه المناظرات الرئاسية.

الوضع الحالي

استمر الدعم يوم اﻻثنين. وقام GBP/USD بخسارة أرباح يوم الجمعة، وقام بالتراجع بشكل حاد من أعلى قيمة محلية تجاه مستوى الدعم 1.2900. وبقي الزوج ضمن التماسك الحاصل قبيل Brexit. إن مستوى المقاومة عند 1.3000، ومستوى الدعم عند 1.2900.

توصيات التداول

إذا استمر الضغط تجاه زوج الباوند/دوﻻر، فإن الحركة الهابطة سوف تستمر. إن الهدف التالي سوف يكون مستوى الدعم 1.2900 و1.2800.