21, سبتمبر 2016

باوند/دوﻻر – تشارت الـ 4 ساعات

لمحة عامة

قام الباوند بالتراجع وكان هناك ضغط بسبب حركة البيع الجديدة. لم ينجح الشراء بالتماسك فوق المستوى 1.3000 بسبب تراجع الدوﻻر. ولم يكن هناك الكثير من اﻷخبار في بريطانيا يوم الثلاثاء.

الوضع الحالي

بعد تماسك بسيط خلال الجلسة اﻵسيوية، قام الزوج بالتخلي عن أرباحه الحالية. ولم يتمكن الباوند من الحفاظ على نموه، وقام بالتراجع بشكل حاد تحت المستوى النفسي 1.3000 خلال الجلسة اﻷوروبية. إن السعر يتجه نحو اﻷسفل ومستوى الدعم عند 1.2870. بقي السعر تحت وسطي التحركات moving averages والتي تتحرك نحو اﻷسفل. إن مستوى المقاومة عند 1.3000، ومستوى الدعم عند 1.2870.

قام مؤشر ماك دي MACD بالتراجع والذي يشير قوة البائعين. إن مؤشر النقطة النسبية RSI في منطقة ذروة البيع oversold.

توصيات التداول

بقي الزوج في المنطقة الحمراء. إن GBP/USD يتجه نحو مستوى الدعم قريبا من 1.2870.