29, مارس 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (Gráfico de 4 horas)


استمر الطلب على الدولار، والذي ساعد على استرجاع معظم الخسائر الحاصلة بعد اجتماع الاحتياطي الفيدرالي. إن نشاط المتداولين كان ضعيفا بسبب عطلة عيد الفصح الكاثوليكي. نتوقع عودة التقلب إلى السوق اليوم وذلك بعد عودة المتداولين من العطلة.

إن القوة المفاجآة للناتج المحلي الإجمالي GDP الأمريكي قد قامت بدعم الدولار أيضا، ولقد تم مراجعة الناتج المحلي الإجمالي للأعلى. لقد قام الاقتصاد الأمريكي بالنمو بـ 1.4% في الربع الرابع مقابل التوقع + 1.0% بالإضافة إلى نمو بـ 2% في الربع الثالث. إن هذه الأرقام أصبحت نقاط داعمة لرفع نسبة الفوائد بشكل مبكر، والذي تم قوله بشكل متكرر من قبل ممثلين الاحتياطي الفيدرالي خلال الأسبوع الماضي، وقد قام هذا بإعادة دعم الطلب للدولار. قامت الولايات المتحدة بنشر مبيعات المنازل المعلقة (Pending Home Sales) لشهر شباط. إن التوقع كان 1.0% وجاءت البيانات عند المستوى 3.5%. إن التداولات لزوج اليورو/دولار قد تم إغلاقها بنمو بسيط يوم الاثنين.

لقد بقي الباوند/دولار ضعيفا، واستمر بالتحرك للأسفل وسط التخوف حول نتائج احتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي Brexit. إن الشكوك الكبيرة حول نتائج الـ Brexit قد منعت نمو التقلب بالنسبة لكافة أزواج الباوند. عند نهاية التداولات قام زوج الباوند/دولار بالنمو.

إن تقرير مستوى التضخم لشهر شباط في اليابان قد قام بتغيير الفروقات لمؤشر CPI الياباني والأمريكي وذلك في مصلحة الأخير. إن الفارق كان 0.1% في شهر كانون الثاني وقد قام بالنمو بـ 0.43% خلال شهر شباط. قام زوج الدولار/ين بإغلاق التداول بتراجع.