28, أكتوبر 2015

التحليل الأساسي

Fundamental analysis
تراجع زوج اليورو/الدولار بـ 0.3% متاثرا بتحصيل الأرباح للمراكز القصيرة الأمد. أنهى زوج الباوند/دولار التداول بتراجع للأسعار بـ 0.35% متأثرا بنشر التقرير السلبي لمبيعات البيوت الجديدة في أمريكا لشهر أيلول. قام زوج الدولار/ين بالتراجع بـ 0.35% عند نهاية اليوم متأثرا بإغلاق تداولات تجارة المناقلة (Carry Trade) والذي سبب الطلب على الين كعملة ممولة.

إن موجة التداول الصباحية كانت محددة بتحرك ديون أسواق الأسهم. خلال البارحةارتفع عائد السند الحكومي لـ 10 سنوات في ألمانيا مرتبطا بالشريك الأمريكي والبريطاني، والذي يعتبر عامل إيجابي للعملة الأوروبية الموحدة. أظهرت أسواق الأسهم العالمية حركة تصحيحية متوسطة؛ مع ذلك فقد بقي الطلب على "الأصول المحفوفة بالمخاطر من دون تغيير".

إن الحدث الأهم خلال اليوم كان نشر الناتج المحلي الإجمالي GDP البريطاني للربع الثالث. يوجد تباطؤ في نمو قطاع الخدمات في الربع الثالث ويعتبر هذا القطاع من أهم الأساسات للاقتصاد الأوروبي. حسب مؤشر مدراء المشتريات PMI الصادر من Markit Economics: إن القطاع الصناعي أظهر أيضا تراجع مقارنة بالربع السابق. إن هذا العامل السلبي سوف يؤثر بالتخفيض التدريجي لميزانية الدولة والذي سوف يؤدي إلى تأثير مضاعف على السوق.