21, ديسمبر 2015

التحليل الأساسي

 EUR/USD (a 4-hour chart)


إن تقرير معهد IFO الألماني قد أشار إلى تراجع حركة تجارة الجملة والتجزئة والمفرق. كان هناك نمو للنشاط التجاري لقطاع التصنيع خلال الأسبوع. إن الحركة التصاعدية قد قامت بالاستمرار. وقام عائد السند الحكومي الألماني والأمريكي بالنمو أيضا. إن قرارات البنك المركزي الأوروبي وقرارات الاحتياطي الفيدرالي في شهر كانون الأول سوف توجه المستثمرين نحو القيام بنقل رؤوس أموالهم إلى الدولار وأيضا القيام بشراء سندات الخزينة. إن التوقعات السلبية لسوق "الذهب الأسود" كانت في أيدي "الدببة" بالنسبة للدولار الأمريكي. إن أسهم النفط الخام الأمريكي قد قامت بالنمو مرة أخرى، وقام الكونغرس الأمريكي برفع الحظر على استيراد النفط الخام. مع ذلك عند نهاية التداولات قام زوج اليورو/دولار بالنمو قليلا.

لم يكن زوج الكبل "الدولار/باوند" قادرا على تقوية مركزه مقابل حركة البيع القوية للدولار. إن مؤشر CPI الأساسي الأمريكي لشهر تشرين الثاني أظهر نمو بـ 2% على أساس سنوي والذي سمح للجنة الاحتياطي الفيدرالي بأخذ بعض النفس قبل إعلان رفع نسبة الفوائد. عند نهاية الأسبوع قام زوج الباوند/دولار بالنمو قليلا.

لقد تم نشر نتائج السياسة النقدية لبنك اليابان. قام بنك اليابان بتصحيح برنامج التسهيل الكمي QE. سوف يقوم البنك المركزي بشراء سندات وأسهم في سوق الأسهم اليابانية وذلك ضمن فترة استحقاق بين 7 إلى 12 سنة لعائد السندات الحكومية، وذلك قبل مرحلة سداد العائد السندات 7 - 10 سنوات. إن حجم الشراء السنوي للأصول استمر من دون تغيير عند 80 تريليون ين. بالإضافة إلى ذلك فقد قام بنك اليابان بتصحيح السياسة النقدية بالترابط مع الحركة المتغيرة لأسعار النفط. وقد قامت تداولات الدولار/ين بالإغلاق في تراجع.