21, أغسطس 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)


إن محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي قد وضع بعض الضغط على الدولار الأمريكي. قد تم بيع الدولار مقابل كافة المنافسين الرئيسين مما أدى إلى تراجع الدولار في نهاية اليوم. إن محضر الاجتماع لم يقدم للمستثمرين معلومات كافية بأن زيادة نسبة الفوائد ستكون في أيلول. إن المحضر احتوى على بعض المخاوف بالنسبة لنمو الدولار والذي سيؤثر بشكل سلبي على التضخم وعلى النمو الاقتصادي وعلى التداول الأجنبي؛ إن الشكوك قد ازدادت وبشكل كبير حول سياسة التشدد للاحتياطي الفيدرالي في الفترة القريبة. بكل الأحوال فإن الضغط على الدولار كان بشكل متوسط. وجه المستثمرون تركيزهم على أرقام البطالة لهذا الأسبوع والذي كانت متوقعة بتحسن طفيف عند قيمة 272 ألف مقابل 274 ألف من قبل. في الواقع فإن قيمة البطالة قد ازدادت بـ 4 آلاف لتصل للقيمة 277 ألف.

قوى زوج اليورو/دولار مركزه بعد البيانات السلبية المتوسطة لنسبة التضخم الأمريكي. إن متسوى التضخم الرئيسي لشهر تموز قد بقي عند قيمة 1.8% وقد كان توقع المستثمرون أن تكون القيمة عند 1.9%.

عند نهاية اليوم قام زوج الباوند/الدولار بالتحسن بشكل طفيف. إن أسعار النفط المتدنية قد جعلت الثيران يهدؤون في حركتهم النشطة الهجومية.

إن حركة البيع في سوق الأسهم الدولية قد استمرت بوضع الضغط على زوج الدولار/ين والذي تراجع في آخر اليوم.