19, فبراير 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (Gráfico de 4 horas)


بقيت الأزواج الرئيسية في حالة تقلب وذلك من دون رفع مستوى التوتر في السوق. إن محضر اجتماع لجنة الاحتياطي الفيدرالي لم يقدم أي مفاجآت، إن نبرة محضر الاجتماع كانت بشكل عام سلبية. أشار المنظم إلى نمو المخاطر المتعلقة بالاقتصاد، بالإضافة إلى التركيز إلى عدم وجود معلومات كافية حاليا للقيام بتقييم كامل للمخاطر. قامت الولايات المتحدة بنشر التقرير الأولي لإعانات البطالة لشهر شباط وجاءت القيمة 262 ألف (مقابل القيمة السابقة 269 ألف، والمتوقع كان 275 ألف).

تم ملاحظة تحرك بعض رؤوس الأموال إلى "الأصول المحفوفة بالمخاطر" خلال الأسبوع، والذي كان عامل سلبي لليورو كعملة ممولة. كان هناك تراجع في أسواق الديون لعائد السند الحكومي الألماني لـ 10 سنوات، وذلك بالارتباط مع الشركاء الأمريكي والبريطاني، والذي أدى بدوره إلى تراجع رغبة الاستثمار في الأصول الأوروبية. قام زوج اليورو/دولار بالتراجع.

لم تنجح بريطانيا بتقديم بيانات قوية للمستثمرين حول سوق العمالة. لم يكن هناك تغيير على مؤشر مستوى البطالة ومؤشر وسطي الدخل لشهر كانون الأول. إن الفروقات بين نسبة البطالة في بريطانيا والولايات المتحدة قد بقيت من دون تغيير أيضا. قام زوج الباوند/دولار بالتراجع بعد النمو.

كان هناك نمو للرغبة في المخاطر في الأسواق المالية، والذي وضع بعض الضغط على الين الياباني كعملة ممولة. عند نهاية التداولات قام زوج الدولار/ين بالتراجع بشكل بسيط.