18, أغسطس 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)

كان هناك تحرك متعدد الاتجاهات في سوق العملات. كان السبب الأساسي للمشاكل هو بنك الصين المركزي، لم يقم البنك بتقديم أي سبب للحركة الحالية المفاجأة بالإضافة إلى التحديد اليومي لليوان مقابل الدولار وذلك من دون أن تغيير بالقيم مقارنة باليوم السابق؛ والذي وضح أن البنك يحافظ على وعوده في إبقاء الاستقرار.
عند نهاية اليوم تراجع زوج اليورو/دولار نتيجة لضعف بيانات الناتج المحلي الوطني لكل من فرنسا وألمانيا ومنطقة اليورو. أظهرت بيانات الناتج المحلي الوطني لمنطقة اليورو ودولها الرئيسية بعض النمو ولكن ذلك كان أقل من المتوقع. وقد تم دعم اليورو عن طريق تفاصيل خطة سياسة اليونان.
تحسن زوج الباوند/دولار وسط تراجع عوائد السندات للمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية. بالإضافة إلى ذلك فإن تقرير العمالة البريطاني المثير للجدل لم يكن له التأثير الكبير، وقام الباوند بالارتفاع مقارنة بالدولار وذلك من دون وجود أي أخبار سلبية جديدة. بكل الأحوال فإن نمو الزوج كان قصير الأمد وقام الزوج بالتراجع عند نهاية اليوم.
عند نهاية اليوم تراجع زوج الدولار/ين وسط هروب المستثمرين من تجارة المراجحة (Carry Trade) والذي أدى لتقوية الطلب على الين كعملة داعمة. تراجعت سوق اليابان للأسهم والذي أدى ازدياد نسبة الأرباح قليلا على الين، وقد أدى تحسن الأسهم الأمريكية إلى إعطاء الدولار الأمريكي فرصة ليعدل بعض خسراته فقط.