17, ديسمبر 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)


قامت Markit بنشر تقرير شهر كانون الأول لمناخ الأعمال لقطاع التصنيع الألماني. جاءت البيانات مماثلة للوسطي المتوقع عند المستوى 53.0. إن المؤشر مازال ينمو لفترة شهرين متأثرا بتراجع اليورو والذي أدى إلى ارتفاع المنافسة بين المنتجات الألمانية في الخارج. إن قرار الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي البارحة لفت انتباه كامل السوق. قام مجلس الاحتياطي الفيدرالي برفع نسبة الفوائد بـ 0.25% إلى 0.50% مع ملاحظة الحركة القوية التصاعدية لسوق العمالة. وعند استقرار سوق النفط فإن نمو متوسط الدخل الأمريكي سوف يضع بعض الضغط بشكل تصاعدي على توقعات مستوى التضخم. عند نهاية التداولات قام زوج اليورو/دولار بالتراجع.

إن تقرير مستوى التضخم البريطاني والأمريكي أعطى نتائج لمعركة "الدببة" و"الثيران". إن مستوى التضخم البريطاني كان 0.08% مقابل الأمريكي 0.77% في 2015. إن حركة التضخم لم تكن في مصلحة المملكة المتحدة أيضا خلال الشهر الماضي: قام مؤشر CPI الأمريكي بالنمو 0.16% مقابل 0.74% خلال الشهور العشرة الماضية. قام مكتب الإحصائيات الوطني البريطاني بنشر تقرير مستوى العمالة: إن مستوى وسطي الدخل ارتفع بـ 2.4% مقابل المتوقع 2.5%، بينما ارتفع مستوى البطالة بـ 5.2% مقابل المتوقع 5.3%. قام زوج الباوند/دولار بالتراجع عند نهاية اليوم.

كان هناك تصحيح لأسواق الأسهم العالمية بعد حركة البيع الكبيرة. إن الحركة التصاعدية قصيرة الأمد استمرت بوضع الضغط على الين الياباني كعملة ممولة. إن مؤشر سلة الدولار USDX بين الفترة التصحيحية للعملة الأمريكية، والتي انتهت الآن، ومن المتوقع الآن حركة تصاعدية على المدى الطويل. وأظهر زوج الدولار/الين حركة نمو.