16, ديسمبر 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)


إن تراجع العملة الأوروبية الواحدة يعتبر عامل إيجابي للاقتصاد الألماني بما أن تراجع اليورو يدعم صافي نمو الصادرات. لقد تم نشر مؤشر ZEW، وحاءت البيانات عند القيمة 16.1 - وهي أفضل من المتوقع 15.0. لقد تراجعت قيم الانتاج الصناعي الألماني بـ 0.91% مقابل تراجع بـ 0.27% خلال نفس الفترة في 2014. إن مستوى نواة التضخم قد ارتفع بـ 2% على أساس سنوي، والذي يعتبر عامل إيجابي للدولار بعد نشر نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي حول السياسة النقدية الكاملة. تراجع عائد السند الحكومي الأمريكي والألماني والذي كان من مصلحة "الدببة". عند نهاية اليوم قام زوج اليورو/دولار بالتراجع.

إن تقارير شهر تشرين الثاني لمستوى التضخم الأمريكي والبريطاني أصبحت عامل يحدد زوج الباوند/دولار. كانت البيانات البريطانية مطابقة للتوقعات عند المستوى 0.1%. وجاءت البيانات الأمريكية أيضا مطابقة للتوقعات عند المستوى 0.2%. سوف يقوم الاحتياطي الفيدرالي اليوم بإعطاء القرار النهائي حول السياسة النقدية، ومن المتوقع وجود تقلب عالي في السوق. إنه من الملاحظ أن الاقتصاد الأمريكي والبريطاني يشتركان في: تأثير مستوى العمالة ونمو الدخل في مستوى المصروف، والذي حصل بالرغم من تراجع أسعار المنتجات النفطية. إن مبيعات سوق النفط سببت تراجعا لعائد السند الحكومي البريطاني، والذي يعتبر بدوره عامل سلبي للعملة البريطانية، والذي سبب تراجع رغبة الاستثمار في الأصول البريطانية.

حاول ثيران الدولار/ين بإنشاء تصحيح باتجاه الأعلى في سوق الأسهم الأمريكية؛ مع ذلك فإن جهودهم لم تعطي النتيجة المطلوبة. إن التراجع بشكل كبير كان لـ NASDAQ وRussell 2000 والذي يشير إلى عدم وجود رغبة لدى المستثمرين بالقيام بأي مخاطرة. مع ذلك قام زوج الدولار/ين بالنمو بشكل حاد بعد هذا التراجع.