15, سبتمبر 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)

تراجع زوج اليورو/دولار خلال الأسبوع الماضي متأثرا بنمو عائد السند الحكومي الألماني المتأثر بالشريك الأمريكي. استمرت العملة الأوروبية بالنمو ضمن الزوج وذلك عندما لم يجد المستثمرون أي دعم للدولار الأمريكي في التقرير الأساسي للاقتصاد الأمريكي. بكل الأحوال تراجع الزوج عند نهاية التداول.

خلال اليوم لم يكن هناك تحرك كبير لزوج الباوند/دولار. إن تراجع أسعار النفط لم تسمح للعملة البريطانية بالاستفادة من البيانات الضعيفة لثقة المستثمر الأمريكي.

خلال اليوم كان تداول زوج الدولار/ين من دون حركة ملحوظة متأثرا بالتراجع البسيط لعروض الأسعار في أهم أسواق الأسهم العالمية. بالرغم من ذلك تم إغلاق التداول بتراجع الزوج.

إن اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي هو أهم حدث في هذا الأسبوع. يوجد هناك تخوف حول انهيار سوق الأسهم متأثرة بزيادة نسبة الفوائد. إن سبب ارتفاع نسبة الفوائد قد يكون بشكل أساسي مرتبط بارتفاع التضخم من 1.8% على أساس سنوي إلى 1.9% على أساس سنوي والتي يتم نشرها يوم الأربعاء. صرح مسؤولون بشكل متكرر أنه وصول التضخم إلى قيمة 2.0% غير مرتبط برفع نسبة الفوائد.