14, أكتوبر 2015

التحليل الأساسي

Fundamental analysis

أظهر النصف الأول من الأسبوع تداولات هادئة. لم يتم نشر أي إحصائيات مهمة حول الاقتصاد الكلي. كانت البنوك اليابانية والأمريكية مغلقة بسبب العطل الرسمية والتي سببت انخفاض السيولة وتراجع نشاط اللاعبين.

كنتيجة لذلك بقي اليورو من دون تحرك ملحوظ وارتفع الباوند بـ 29 نقطة يوم الاثنين، وقد توقف هذا النمو بسبب البيانات الضعيفة لميزانية التداول الصينية مما سبب تراجع الزوج. قام زوج الدولار/ين بالتراجع.

قام الدولار الأمريكي بالانخفاض وسط تراجع توقعات السوق حول رفع نسبة الفوائد في 2015. قال رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي ويليام دادلي حول الاحتمال المتوقع لخفض نسبة الفوائد في حال وجود أي أزمة. تحدث محافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا دينيس لوكهارت حول احتمال رفع الفوائد في شهر كانون الأول. مع ذلك فإن تراجع أسعار النفط الحاد يمكن أن يضع الضغط على أسعار العملات المنافسة للدولار.