14, يوليو 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)

كان الوضع الغير مستقر في اليونان هو الحدث المهيمن في الأسبوع الماضي. وقد استمر اجتماع القمة الأوروبية ومنطقة اليورو تقريبا كامل عطلة نهاية الأسبوع ولكن النتائج المؤكدة تبينت فقط يوم الاثنين. أوجب الوضع الحالي على اليونان الأخذ بالحل الوسطي ويجب على البرلمان الآن الموافقة على مجموعة الإصلاحات بمقابل عملية إنقاذ من الاتحاد الأوروبي.

ارتفع اليورو/دولار وسط الوضع الإيجابي المتوقع الأسبوع الماضي "لأزمة اليونان". صرحت حكومة اليونان باستعدادها لتقديم خطة للخروج من الأزمة بالتعاون مع الدائنين. وبعد الوصول إلى اتفاق مع حكومة اليونان، انخفض اليورو بشكل حاد.

استمتع زوج الباوند/دولار بعمليات الطلب. وقد تم دعم الباوند البريطاني بعد نشر تقرير آيار البريطاني حول ميزان التجارة. بكل الأحوال تراجع الباوند وسط ازدياد قوة الدولار.

كان هناك توقع "للثيران" بارتفاع زوج الدولار/الين. وكان هذا غير مفاجىء بعد تنشط سوق الأسهم الدولية تبعا للأخبار الإيجابية حول حالة "ديون اليونان". وكنتيجة لذلك ارتفع الطلب على الأصول المحفوفة بالمخاطر.