13, مايو 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (Gráfico de 4 horas)


مع أن دعم الدولار كان عن طريق عودة الرغبة في المخاطر، ولكن استقرار الاقتصاد العالمي بقي غير واضحا. قامت الولايات المتحدة بنشر الأرقام الأولية للعاطللين عن العمل المسجلين (294 ألف مقابل المتوقع 270 ألف). إن الحدث السياسي الأهم البارحة كان خطابات روسنغرن Rosengren و ميستر Mester (ممثلين الاحتياطي الفيدرالي). حسب ميستر: إن التوقعات والمخاطر المتعلقة بالاحتياطي الفيدرالي سوف لن يكون لها أي تأثير في إدارة السياسة النقدية. اقترح روسنغرن وجود مخاطر بإبقاء نسبة الفائدة من دون تغيير لفترة طويلة.

قامت ألمانيا بنشر مؤشر مبيعات الجملة (0.3% على أساس شهري مقابل المتوقع 0.2% على أساس شهري)، قامت منطقة اليورو بنشر تقرير الانتاج الصناعي (- 0.8% على أساس شهري مقابل المتوقع 0.1% على أساس شهري).

كان اجتماع بنك بريطانيا هو الحدث الأهم خلال اليوم. لم يقم المنظم بتغيير نسبة الفوائد عن 0.5%. إن تقرير مستوى التضخم للبنك المركزي كان هو محل اهتمامنا أيضا. نتوقع أن رفع توقعات التضخم لهذا العام سوف يقوم بدفع الباوند إلى الأعلى، بالإضافة إلى تعديل المخاوف حول تخفيض تكاليف الديون. إن البنك المركزي يتوقع أن يقوم التضخم بالعودة إلى 0.2%.

قام الدولار بالنمو مقابل الين وسط إغلاق المراكز قصيرة الأمد. مع ذلك فإن عدم استقرار نمو السوق العالمية في المستقبل يستمر بالضغط على العملة الأمريكية.