12, فبراير 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)


أظهر الدولار تداولات مختلفة مقابل المنافسين الرئيسين. إن أسواق الأسهم قد حاولت العودة إلى النمو، ولكن كان هناك بعض الشكوك من قبل المستثمرين بسبب تصريحات جانيت يلين حول إمكانية عودة برنامج التسهيل الكمي QE. تحدثت رئيسة البنك الفيدرالي حول نسبة فائدة سلبية، ولكن حسب ما قالته فلا يوجد أي حاجة الآن للاحتياطي الفيدرالي بتقديم نسبة فائدة سلبية في القريب العاجل.

في الأخبار الاقتصادية: أظهرت أسواق الأسهم العالمية حركة نمو والتي تعتبر عامل سلبي لليورو كعملة ممولة. مع ذلك أظهر زوج اليورو/دولار بعض النمو عند نهاية التداولات.

تم نشر بيانات تقرير الانتاج الصناعي البريطاني، وقد أشار التقرير إلى عدم الاعتماد بشكل كامل على النمو الكبير للباوند. إن قيمة الانتاج الصناعي قد تراجعت بـ 1.79% خلال الربع الرابع الماضي وذلك مقارنة مع الربع الثالث في نفس السنة. قام زوج الباوند/دولار بالنمو بشكل بسيط بعد التراجع.

قامت الولايات المتحدة بنشر الأرقام الأولية للعاطلين عن العمل المسجلين في شهر كانون الثاني، والتي جاءت عند المستوى 269 ألف (مقابل القيمة السابقة 285 ألف، وكانت القيمة المتوقعة هي 287 ألف). إن عملية إغلاق المراكز القصيرة من قبل المستثمرين قد أشارت إلى نمو "الرغبة في الأصول المحفوفة بالمخاطر"، والتي تؤثر عادة على قيمة الين كعملة ممولة. مع ذلك قام زوج الدولار/ين بالتراجع إلى الحد الأدنى الجديد.