11, أبريل 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (4-х часовой график)


حسب محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي، فإن البنك المركزي لن يقوم برفع برفع نسبة الفوائد حتى شهر حزيران وذلك وسط المخاوف حول نمو الاقتصاد العالمي. إن محضر اجتماع الاحتياطي المركزي قد قام بالضغط على الدولار، مع ذلك فقد كان هناك نمو قصير الأمد بعد خطاب جانيت يلين. حسب جانيت يلين فإن رفع نسبة الفوائد ما زال من ضمن خطة المنظم لهذه السنة.

لقد قام اليورو بالتراجع بسبب تأكيد البنك الأوروبي المركزي استعداده للتحفيز الاقتصاد في حال الضرورة. مع ذلك، فعند نهاية التداولات قام زوج اليورو/دولار بالنمو بشكل بسيط.

بالنسبة للأخبار الاقتصادية، فقد قامت التقارير البريطانية الضعيفة بالتأثير على الباوند بشكل سلبي، والذي أوقف نموه مقابل الدولار الأمريكي. في نفس الوقت فقد بقي الدولار ضعيفا وسط موقف الاحتياطي الفيدارلي الحذر حول رفع نسبة الفوائد. عند نهاية الأسبوع أظهر زوج الباوند/دولار بعض النمو.

لقد توقف نمو الين وذلك متأثرا بنمو سوق السندات، بالإضافة إلى التدخل المحتمل من البنك الياباني المركزي. بالإضافة إلى ذلك فإن الحساب الجاري Current Account لشهر شباط قد قام بالنمو إلى 2,434.9 مليار مقارنة بـ 520.8 مليار في الشهر الذي سبقه. مع ذلك فقد قام زوج الدولار/ين بإغلاق التداولات بنمو.