11, مارس 2016

التحليل الأساسي

 EUR/USD (Gráfico de 4 horas)


إن العملة الأوروبية الواحدة كانت هي محل التركيز يوم الخميس. قام البنك المركزي الأوروبي برفع معاييره وشروطه من أجل دعم الاقتصاد في الوضع الحالي ومستوى التضخم المنخفض. إن أهم أخبار اليوم كانت قرار البنك حول السياسة النقدية بالإضافة إلى المؤتمر الصحفي لماريو دراغي.

لقد كان قرار الـ ECB هو بتسهيل السياسة النقدية، مع ذلك فقد قال المنظم وبشكل واضح أن تخفيض نسبة الفوائد الجديدة سوف لن يحدث. قام الـ ECB بتخفيض نسبة الفائدة على الإيداعات بـ 10 نقاط أساسية كما كان متوقع.

قامت ألمانيا بنشر ميزانية التداول والتي جاءت عند 18.9 مليار مقابل 20.3 مليار خلال الشهر الذي سبق. تم مراجعة البيانات على شكل نمو إلى 18.8 مليار. توقع الخبراء أن يكون هناك نمو في الشهر الماضي إلى 19.6 مليار.

حسب إحصائيات الاقتصاد الكلي macroeconomic البريطاني فإن بنك بريطانيا لا يرغب برفع نسبة الفوائد. إنه من الجدير بالذكر أن بريطانيا سوف تقوم بإجراء استفتاء حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي خلال عدة شهور، وإن هذا أيضا يضع بعض الضغط على الباوند. إن النمو الحالي يعتبر كحركة تصحيحية مقابل أدنى قيمة خلال 7 سنوات.

بالنسبة للعملة اليابانية، فقد كانت تحت الضغط وسط ارتفاع الطلب على المخاطر وذلك بعد قيام الصين بنشر مؤشر أسعار المستهلك والذي جاء أحسن من المتوقع. وفي نفس الوقت قامت الولايات المتحدة بنشر الأرقام الأولية للعاطلين عن العمل المسجلين. توقع الخبراء أن يكون تراجع من 277 ألف إلى 275 ألف، جاءت قيمة المؤشر عند 259 ألف.