07, أبريل 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (Gráfico de 4 horas)


لقد كان هناك كلمة متشائمة من قبل لاغارد (رئيس منظمة IMF) وذلك حول نمو المخاطر التي تهدد الاقتصاد العالمي. إن التصريحات الأخيرة للاحتياطي الفيدرالي قد كانت حول التوقعات الضعيفة المتعلقة بنسبة الفوائد. وأخيرا فقد قامت أسعار النفط بالتراجع. إن كل هذه العوامل معا كانت هي المحرك الأساسي للهروب من المخاطر، وعلى هذه الخلفية فقد حاول الدولار أن يحسن موقعه. إن تصريحات الاحتياطي الفيدرالي قد كانت هي الحدث الأهم ليوم الأربعاء. يوجد هناك العديد من الآراء حول احتمال رفع نسبة الفوائد في شهر نيسان، وإن بعض المتداولين قلقون أن رفع نسبة الفوائد في شهر نيسان قد يكون في الوقت الغير المناسب.

إن ردة فعل السوق للتقارير الأمريكية الإيجابية كان ضعيفا. ولقد لاحظنا النمو الإيجابي في سوق السندات. إن عائد السند الحكومي الألماني لـ 10 سنوات قد استمر بالنمو، والذي رفع اهتمام المستثمرين في الأصول الأوروبية. قامت ألمانيا بنشر الانتاج الصناعي لشهر شباط. جاء المؤشر عند - 0.5% مقابل القيمة السابقة 2.3% ومقابل التوقع - 1.8%. وكان هناك نمو لزوج اليورو/دولار.

إن PMI للخدمات قد قام بالنمو في الولايات المتحدة وبريطانيا. إن بيانات المؤشر البريطاني والأمريكي كانت أحسن من بيانات شهر شباط، مع ذلك فإن نمو PMI الأمريكي قد كان أعلى. وقام زوج الباوند/دولار لاحقا بالنمو.

لقد كان هناك تجاهل كامل من قبل زوج الدولار/ين لكل من إحصائيات الاقتصاد الكلي macroeconomic الأمريكية والتقارير السلبية اليابانية. استمر الزوج بمتابعة تحركات السوق، وخصوصا اليابانية. وقام الزوج بالتراجع.