04, ديسمبر 2015

التحليل الأساسي

Fundamental analysis


إن تعافي واستقرار سوق العمالة العمالة الأمريكية ساهم بنمو إضافي للتوقعات على تكاليف الديون، والذي أعطى الأمل بأن نتائج يوم الجمعة لـ NFP "الرواتب الغير زراعية" سوف تقدم نتائج أحسن من المتوقع عند القيمة 200 ألف. كان هناك نمو للدولار متأثرا باحتمال رفع نسبة فوائد الاحتياطي الفيدارلي لأول مرة منذ 10 سنوات، والذي تم تأكيده بخطاب الحاكم أيضا.

لقد تم نشر نتائج اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي. أبقى البنك المركزي الأوروبي نسبة الفوائد من دون تغيير عند 0.05%. قال ماريو دراغي أنه سيتم تمديد سياسة التسهيل الكمي QE وذلك حتى يصل مستوى التضخم إلى 2%. أضاف الحاكم أيضا وجود تراجع في التضخم الأساسي. كان نمو مؤشر CPI في شهر تشرين الثاني 0.1% وذلك مقارنة بنفس الفترة في 2014. قامت بلومبرغ باستبيان يتضمن أهم 53 بنك استثماري واقتصادي، وكلهم توقعوا وجود قرار وتحرك حاسم من قبل البنك الأوروبي المركزي في كانون الأول. ارتفع زوج اليورو/دولار بشكل حاد عند نهاية التداولات.

إن البيانات الضعيفة لتقارير مؤشر PMI الصناعي وقطاع البناء كانت مخيبة لآمال المتداولين. كان هناك تراجع لعائد السند الحكومي البريطاني وذلك ارتباطا مع الشريك الأمريكي والألماني والذي أدى إلى تراجع حركة الاستثمار في الأصول البريطانية. إن تقرير وزارة الطاقة الأمريكية قد أعطى ضربة قاضية لأسعار النفط. عند نهاية اليوم قام زوج الباوند/دولار بتقوية مركزه بشكل كبير.

إن نمو "الرغبة في المخاطر" قد يؤدي إلى بعض الضغط على الين الياباني كعملة ممولة. بالإضافة إلى ازدياد أعداد الراغبين في الشراء في السوق. إن قرار البنك المركزي الأوروبي بتحفيز منطقة اليورو قد سبب ارتفاع الطلب على الأصول المحفوفة بالمخاطر الأوروبية. إن ردة فعل المستثمرين عادة تكون إيجابية تجاه تسهيل السياسة النقدية. مع ذلك قام زوج الدولار/ين بالتراجع.