03, مارس 2016

التحليل الأساسي

EUR/USD (Gráfico de 4 horas)


قامت الولايات المتحدة بنشر تقرير ADP لشهر شباط وجاءت القيمة 214 ألف مقابل القيمة المراجعة 205 ألف ومقابل القيمة السابقة 193 ألف، إن القيمة المتوقعة كانت 190 ألف.

كان هناك نمو في أسعار البورصة لعدة أسباب: PMI للصناعات التحويلية الصادر من Markit وبياناته الإيجابية المتوسطة، بالإضافة إلى تراجع مستوى البطالة إلى 10.3% في منطقة اليورو. إن مستوى البطالة في منطقة اليورو قد وصل إلى أدنى قيمة منذ شهر أيلول 2011، مع ذلك فإن هذه القيمة بعيدة جدا عن مستوى البطالة قبل أزمة 2008. بالنسبة لسوق الديون، فقد قام عائد السند الحكومي لـ 10 سنوات في ألمانيا بالتراجع وذلك بالترابط مع الشركاء (الأمريكي والبريطاني)، والذي أدى إلى تراجع الرغبة في الأصول الأوروبية. مع ذلك فقد كان هناك نمو لوقت قصير، وقام زوج اليورو/دولار بالتراجع عند نهاية التداولات.

يجب التركيز على PMI للبناء والانشاءات في المملكة المتحدة، والذي جاء عند المستوى 54.2 وهو أسوء من المتوقع 55.5. إن الناتج المحلي الإجمالي GDP في هذا القطاع أظهر تراجع في النصف الثاني من 2015، وذلك بعد نمو متسارع طويل الأمد. إن إمكانية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يعتبر أيضا عامل سلبي لقطاع البناء. إذا قامت بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي، فإن سوق لندن للعقارات ستقوم على الأغلب بإظهار عجز كبير. بالرغم من كل ذلك قام زوج الباوند/دولار بالنمو بشكل حاد.

أظهر زوج الدولار/ين بعض النمو بسبب عدة عوامل: التقرير السلبي للإنفاق المنزلي في اليابان، والذي أدى إلى وضع "الدببة" في موقف حرج. بالإضافة إلى ذلك، صدور الإنقاق الخاص والذي يعتبر أساسا للناتج المحلي الإجمالي الياباني، وأخيرا نمو الرغبة في "الأصول المحفوفة بالمخاطر" والذي أيضا يؤثر في الين كعملة ممولة. فقط عند نهاية التداولات قام زوج الدولار/ين بالتراجع.