01, يوليو 2015

التحليل الأساسي

EUR/USD (a 4-hour chart)

قالت أنجيلا ميركل أن المناقشة حول وضع اليونان سوف تكون يوم الأربعاء أمام مجلس البوندستاغ. إن عائد السند على ديون حكومة اليونان المحددة بـ10 سنوات قد وصل إلى حد 15%، والذي يدل على المخاطر المالية العالية والذي بدوره يؤثر سلبا على اليورو. خلال يوم الاثنين بدأ زوج اليورو/دولار بالتداول بثغرة عند القيمة 1.1009، وبعد ذلك أظهر ارتفاع فوق حد 1.1200 وسط الشائعات حول إمكانية الوصول إلى اتفاقية بين أثينا والدائنون. إن هذا الارتفاع كان ثابت وقد انخفض الزوج في نهاية يوم الثلاثاء.

هبط زوج الباوند/دولار وسط ارتفاع سعر الصرف المشتق لزوج اليورو/باوند. بالإضافة إلى ذلك ارتفع الناتج المحلي الآجمالي (GDP) في الربع الأول للمملكة المتحدة بقيمة 0.4% مقارنة بالربع السابق  و 2.9% مقارنة بالسنة السابقة.

انتهى يوم التداول لزوج الدولار/الين في "المنطقة الحمراء". سارع المتداولون بالهروب من الأصول المحفوفة بالمخاطر إلى  ملاذ  "الين الآمن".

انتشتعت السوق بالإحصائيات الإيجابية حول الاقتصاد الكلي - macroeconomic  المقدمة من الولايات المتحدة. قامت جامعة ميتشغان يوم الجمعة الماضي بتقديم تقرير حول رضا المستهلك وأنه قد ارتفع إلى حده الأقصى خلال الأشهر الخمسة الماضية. وهذا الاتجاه الإيجابي قد تم تأكيده من قبل مؤسسة كونفرس بورد (أظهرت البيانات ارتفاع من 94.6 إلى 101.4) – وقد لوحظ الطلب المرتفع على الدولار الأمريكي.